التخطي إلى المحتوى
علاقات ترامب الجنسية تطفو ..FBI يستولي على تسجيل سري للغاية Michael Cohen

أستولى مكتب التحقيقات الفيدرالي على تسجيلاً صوتياً يعرض نقاش دار بين ترامب ومحاميه مايكل كوهين Michael Cohen بشكل سري، قبل شهرين من فوزه بالإنتخابات الرئاسية الأمريكية 2016 . وطلب ترامب من الأخير دفع أموال لأحد عشيقاته مقابل سكوتها عن الإفصاح على العلاقة بينهما، لتجنب التأثير على الحملة الانتخابية التي كانت تجري على قدم وساق.

بماذا يتهم مكتب التحقيقات الفيدرالي محامي ترامب Michael Cohen

ضبط مكتب التحقيقات الفيدرالي تسجيلاً مدته دقيقتين في منزل محامي ترامب مايكل كوهين Michael Cohen في إطار التحقيقات معه لدى المدعيين الفيدراليين بتهم الإحتيال على البنوك والضرائب وإنتهاك القوانين المتعلقة بتنظيم الحملات الرئاسية وذلك في حملة ترامب عام 2016.

وقالت مجلة New Yorker في فبراير ان ترامب كان على علاقة مع (ماكدوغال Karen McDougal) في الوقت نفسه الذي أقام علاقته الجنسية مع الممثلة الإباحية ستورمي دانيلز.

وتشمل المناقشة بين ترامب وكوهين شراء حقوق ماكدوغال من شركة American Media Inc التي تمتلك مجلة بلاي بوي، وشجع ترامب محاميه مايكل كوهين على إستخدام الشيك لتوثيق الصفقة. وفق صحيفة واشنطن بوست.

نساء يزعمن إقامة ترامب معهم العلاقة الجنسية

فقد أدعت ستورمي دانيلز أنها تلقت من ترامب أموالاً خلال إنتخابات عام 2016 مقابل سكوتها عن علاقته الجنسية معها ، لكنها في الأشهر الأخيرة تعاونت مع محاميها في تسليم المدعين العامين الملفات المتعلقة بالمدفوعات التي تسلمتها من ترامب.

وأدعت كارين ماكدوغال النجمة السابقة مجلة بلاي بوي “playboy” ان علاقة ربطتها مع ترامب في العام 2006 بعد فترة قصيرة من ولادة زوجته ميلانيا والتي أستمرت لمدة عام، وقد باعت قصتها الى صحيفة National Enquirer مقابل مبلغ 150,000، بالرغم ان الصحيفة لم تنشر قصة تلك العلاقة المزعومة. وهي التي نفى حدوثها ترامب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *