التخطي إلى المحتوى
1400 موظف يطالبون جوجل بتقييم أخلاقية مشاريع الشركة

تواجه جوجل أزمة جديدة مع الموظفين بعد تقارير إخبارية فى وقت سابق من هذا الشهر بأن الشركة ترغب فى تقديم محرك بحث فى الصين، وهو أحد تلك الخطوات التى من شأنها فرض الرقابة على المعلومات وفقًا للمتطلبات الحكومية.

والآن يتم توزيع خطاب بين موظفى جوجل يدعو إلى إنشاء "هيكل مراجعة الأخلاقيات"، والذى من شأنه إجراء تقييمات أخلاقية لمشاريع الشركة، وسيشارك الممثلون الذين يختارهم الموظفون فى هذه التقييمات، وقال مصدر مقرب إن أكثر من 1400 موظف وقعوا حتى الآن على الرسالة التى أبلغت صحيفة "نيويورك تايمز" عن وجودها لأول مرة، ولم ترد جوجل على هذا الأمر.

ووفقاً للرسالة، فإن مثل هذا الهيكل سيوفر شفافية كافية لتمكين الموظفين من تحديد ما إذا كانت المشاريع التى يساهمون بها تتماشى مع معاييرهم الأخلاقية، وتطلب الرسالة أيضًا أن يكون الموظفون من مختلف الاتجاهات جزءًا من هيكل المراجعة.

وكتب الموظفين فى الرسالة :"نحن فى حاجة ماسة الى مزيد من الشفافية والالتزام بعمليات واضحة ومفتوحة".

وكانت الأخبار التى تفيد بأن جوجل بصدد إنشاء محرك بحث خاضع للرقابة، ليعمل مرة أخرى فى الصين، وهذا بعد أن سحبت جوجل محرك البحث الخاص بها من الصين فى عام 2010 بعد أن رفضت تصفية مواقع الويب والمعلومات التى وجدت الحكومة الصينية أنها مرفوضة.

المصدر: العرب اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *