التخطي إلى المحتوى
باحثون أمريكيون يطورون روبوت “عنكبوت” للتوغل داخل الجسم البشرى

تمكن فريق من الباحثين الأمريكيين من تطوير روبوت يشبه العنكبوت المستوحى من عنكبوت الطاووس الأسترالى الملون، والذى لا يتعدى حجمه مليمتر واحد، واستطاعوا ابتكاره من مادة مرنة، تتمتع بمزايا لتشكيلها وتلوينها وضمان تمتعها بالحركة.

ووفقًا لموقع "ماشابل" الأمريكى، قالت الدكتورة شيللا روسو: "إن أصغر أنظمة الروبوتات الرخوة والمرنة لا تزال بسيطة للغاية، مع درجة واحدة فقط من الحرية، ما يعنى أنها تستطيع فقط أن تؤدى إلى تغيير معين فى شكل أو نوع الحركة فقط، لكن من خلال تطوير تقنية هجينة جديدة تجمع بين ثلاث تقنيات مختلفة، أنشأنا عنكبوتًا آليًا ناعمًا مصنوعًا فقط من مطاط السيليكون يتمتع بـ18 درجة من الحرية، ويشمل تغييرات فى البنية والحركة واللون".

ويحاول العلماء تصور مستقبلاً يمكن من خلاله نشر الروبوتات الناعمة المستوحاة من الحيوانات بأمان فى بيئات يصعب الوصول إليها، مثل داخل جسم الإنسان أو فى الأماكن التى تشكل خطورة كبيرة على عمل البشر، حيث لا يمكن فى الوقت الحالى استخدام الروبوتات الصلب.

المصدر: العرب اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *