التخطي إلى المحتوى
تكنولوجيا Project Loon ستجلب شبكة الإنترنت إلى المناطق النائية في كينيا

تهدف تكنولوجيا Project Loon التي يجري تطويرها من قبل شركة Alphabet، وهي الشركة الأم لشركة غوغل إلى جلب شبكة الإنترنت إلى المناطق النائية.

و تعلمون جميعًا على الأرجح، فإن تكنولوجيا Project Loon تعتمد على البالونات لنشر شبكة الإنترنت في العديد من الأماكن النائية حول العالم لربط المزيد من الناس بالإنترنت.

أكد وزير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في كينيا أن البلاد ستستخدم مشروع Project Loon من شركة Alphabet لربط عدد أكبر من سكان المناطق الريفية بالإنترنت.

و تم بالفعل استخدام تقنية Project Loon بشكل جيد. وقد تم استخدمها من قبل شركات الاتصالات في الولايات المتحدة لتوفير الاتصال لأكثر من 250 ألف شخص في بورتوريكو خلال العام الماضي بعد أن قضى الإعصار المدمر الذي ضرب البلاد آنذاك على البنية التحتية.

تهدف كينيا إلى ربط المزيد من الأشخاص الذين يعيشون في مناطقها الريفية بالإنترنت. وأكد Joe Mucheru، وزير الإعلام والتواصل والتكنولوجيا في كينيا أن ممثلي مشروع Project Loon يعقدون مناقشات مع شركات الاتصالات المحلية في البلد للشروع في نشر البالونات التي تقوم ببث شبكة الإنترنت.

وأضاف الوزير : ما زال فريق Project Loon يعمل على توقيع العقود، ونآمل أنه بمجرد الإنتهاء من ذلك، سنكون قادرين على رؤية التغطية تصل إلى كل جزء من البلاد تقريبًا “.

أكد فريق Project Loon من جانبه أيضًا أن يجري محادثات مع شركات الاتصالات في كينيا، إلا أنه لم يقدم أي تفاصيل إضافية.

المصدر: العرب اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *