التخطي إلى المحتوى
كوريا الجنوبية تعلن أن الساعة الذكية المقبلة لشركة سامسونج لن تحمل “Gear”

كشف تقرير جديد صدر مؤخرًا من كوريا الجنوبية، أن الساعة الذكية المقبلة لشركة سامسونج لن تحمل العلامة التجارية Gear بعد الآن، فقد تردد بأن الساعة الذكية Samsung Gear S4 ستصل في الواقع تحت اسم Galaxy Watch وسيتم إطلاقها جنبا إلى جنب مع الهاتف اللوحي الرائد، Galaxy Note 9، على الرغم من تغيير الإسم من Gear إلى Galaxy، فإن الساعة الذكية المقبلة من شركة سامسونج ستستمر في إستخدام نظام TizenOS بدلا من نظام WearOS من شركة جوجل، وستقوم شركة سامسونج بتضمين بعض التطبيقات الرائعة للتدريب في ساعتها الذكية الراقية الجديدة.

وستعلن شركة سامسونج عن الساعة الذكية Galaxy Watch جنبا إلى جنب مع هاتفها اللوحي الرائد المقبل، Galaxy Note 9 في اليوم 9 من شهر آب/ أغسطس المقبل بالعاصمة الإقتصادية الأميركية نيويورك، وستبدأ الشركة بتلقي الطلبات المسبقة على كليهما في اليوم 14 آب / أغسطس علمًا أن عملية الشحن ستبدأ في اليوم 24 آب/ أغسطس.

ومن المقرر أن يتم إزاحة الستار رسميا عن الهاتف Galaxy Note 9 في الحدث الذي ستعقده شركة سامسونج في اليوم التاسع من شهر أغسطس المقبل بالعاصمة الإقتصادية الأمريكية نيويورك. ووفقا للتقارير السابقة، فسوف يصبح هذا الهاتف متاحا للشراء بشكل رسمي إبتداء من 24 آب/ أغسطس.

ولمحت التقارير السابقة أيضا، إلى أن الهاتف Galaxy Note 9 سيصبح متاحا للطلب المسبق في نفس اليوم الذي سيتم فيه إزاحة الستار رسميا عن الهاتف، وهو ما يعني يوم 9 أغسطس، ولكن صدر مؤخرًا تقرير جديد يقول بأن باب الطلبات المسبقة على الهاتف Galaxy Note 9 لن يفتح حتى منتصف شهر أغسطس المقبل، وهذا ما يعني بأن الهاتف لن يكون متاحا للطلب المسبق في نفس يوم الإعلان الرسمي، وإنما حتى اليوم 14 آب/ أغسطس على أقل تقدير.

ويُذكر أن المدون الروسي الشهير Eldar Murtazin كان قد أوضح في وقت سابق بأنه حصل على فرصة إستخدام نسخة أولية من الهاتف Galaxy Note 9 لإختبار توافق العتاد والبرمجيات عندما قام بزيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية. ونتيجة لذلك، فقد تحدث المدون الروسي عن التصميم، والوظائف والمواصفات التقنية التي سيأتي بها الهاتف Galaxy Note 9.

وأوضح المدون الروسي بأن الهاتف Galaxy Note 9 سيأتي بتصميم مماثل لتصميم الهاتف Galaxy Note 8 بإستثناء أن الهاتف اللوحي الرائد الجديد لشركة سامسونج سيأتي ببعض التغييرات في الواجهة الخلفية بحيث سيتم نقل مستشعر بصمات الأصابع من جانب الكاميرا المزدوجة إلى أسفلها، تماما كما توضح الصور التي تم تسريبها حتى الآن.

وعلاوة على ذلك، أوضح المدون الروسي كذلك بأن الهاتف Galaxy Note 9 يبدو أثقل من الهاتف Galaxy Note 8، وهذا على الأرجح بسبب الزيادة في سعة البطارية مما يؤكد صحة الشائعات السابقة التي ذكرت بأن الهاتف Galaxy Note 9 سيضم بطارية بسعة 4000mAh، ووفقا للمدون Eldar Murtazin، فقد أوضح بأن بطارية الهاتف Galaxy Note 9 قادرة على الصمود ليوم أو يومين في ظل الإستخدام العادي ولنحو 25 ساعة تقريبًا عند تشغيل الفيديوهات مع تفعيل السطوع الأقصى.

وسيأتي الهاتف Galaxy Note 9، كما تتوقعون على الأرجح مع المعالج Snapdragon 845 في بعض المناطق ومع المعالج Exynos 9810 في بعض المناطق الأخرى، كما أنه سيأتي مسبقا مع نظام الأندرويد 8.1 Oreo ومع نسخة محسنة من واجهة Samsung Experience، وعلى مستوى الذاكرة العشوائية، فيبدو أنه ستكون هناك نسختين من الهاتف Galaxy Note 9، واحدة تضم 6GB من الذاكرة العشوائية ونسخة أخرى تضم 8GB من الذاكرة العشوائية، وعلى مستوى الذاكرة الداخلية، فيبدو أن المستهلكين سيكونون قادرين على الحصول على هذا الهاتف مع 128GB أو 256GB أو 512GB من الذاكرة الداخلية.

ويبدو أن الهاتف Galaxy Note 9 عندما يتعلق الأمر بالكاميرات، سيأتي ببعض التحسينات فقط ولن تكون هناك تغييرات جذرية بحيث من المرجح أن تستخدم شركة سامسونج في الهاتف Galaxy Note 9 المستشعر ISOCELL Plus الجديد الذي أعلنت عنه مؤخرًا.

وعندما يتعلق الأمر بالقلم الرقمي S Pen، فقد تردد بأنه سيدعم البلوتوث والقدرة على فتح الجهاز عن بعد، كما أنه سيضم العديد من الأوضاع التي تستهدف على الأرجح المستخدمين من رجال الأعمال والموظفين، والميكروفون مما يسمح بإستخدامه للرد على المكالمات وتدوين الملاحظات الصوتية، والشاشة تعد أيضا من العناصر التي ستحصل على بعض التحسينات في الهاتف Galaxy Note 9 على الرغم من أننا لا نتوقع أن يتم زيادة دقتها أو حجمها، ولكنها قد تحصل على بعض التحسينات على مستوى السطوع والحدة.

المصدر: العرب اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *