التخطي إلى المحتوى
90% من الجنوب يفضلون استخدام الهاتف الجوال بعد العمل

فضل حوالي 90% من عناصر القوات العسكرية من ضمنهم أعضاء الخدمة الكبار فكرة السماح للجنود المجندين باستخدام هواتف جوالة بعد العمل وفقا لما جاء استطلاع صادر اليوم الخميس.

وفي استطلاع على 596 من القوات العسكرية تبنت وزارة الدفاع في أوائل الشهر الحالي، 89.6% من المستجيبين قالوا إنهم يؤيدون استخدام المجندين للهواتف المحمولة في سكنهم بعد انتهاء العمل والذي يمنع حاليا لأسباب أمنية .

من بين المستجيبين، كان 166 من كبار عسكريين قادرون على حمل الهواتف المحمولة . وفي الاستطلاع، 72.9% منهم أيدوا استخدام الهاتف المحمول.

وقال المجندون الذين خضعوا للاستطلاع إن الهواتف المحمولة يمكن أن تساعدهم في مواصلة الاتصال بوالديهم وأصدقاء، ويمكن ان يواصلوا دراستهم الأكاديمية والبحث عن مختلف المعلومات من ضمنها التوظيف.

وقال جندي حجب اسمه " التمكن من استخدام الهواتف النقالة بعد العمل يمكن ان يخفف إحساس العزلة والتكاليف لاستخدام التلفونات العامة ومكالمات الفيديو " .

منذ أبريل، سمحت وزارة الدفاع للمجندين في 4 وحدات باستخدام هواتف محمولة كتجربة. ويتوقع أن الوزارة تصدر قرارها النهائي في ديسمبر حول ما اذا كانت ستسمح لجميع المجندين باستخدام هواتف أم لا.

المصدر: العرب اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *