التخطي إلى المحتوى
الأمن التركي يلقي القبض على هشام عبدالله.. ومحاولات إخوانية للإفراج عنه

الأمن التركي يلقي القبض على هشام عبدالله.. ومحاولات إخوانية للإفراج عنه

أكدت السلطات التركية أنها ألقت القبض على الفنان المصري هشام عبد الله الموالي لجماعة الإخوان الإرهابية في مدينة إسطنبول، وذلك لإدراج اسمه على قوائم الإنتربول الدولي كإرهابي.

وألقي القبض على هشام عبد الله الفنان الموالي للجماعة الإرهابية والهارب إلى تركيا، أول أمس، وسط تكتم شديد، ويقع الآن تحت قبضة الإنتربول التركي.

وأكد مصدر أمني أن هذا الكشف الأمني يحدث دوريًا على الإقامات للتأكد من أن الشخص مقيم بصورة قانونية داخل البلاد، ولأن جواز سفر هشام عبدالله انتهى والقنصلية المصرية رفضت تجديده، فلم يستطيع استخراج إقامة بشكل قانوني وبطريقة رسمية من تركيا.

وأضاف المصدر أن هناك محاولات تعكف عليها شخصيات سياسية مصرية موالية للإخوان لإطلاق سراحه، حيث تعدّ هذه الحالة الثالثة خلال أقل من شهر التي يتم فيها توقيف شخصيات موالية للإخوان.

وألقت السلطات الإيطالية القبض على الوزير بعهد الإخوان محمد محسوب قبل أيام من أن تطلق سراحه من دون أن تسلمه للسلطات المصرية التي قدمت إلى روما أدلة تورطه في دعم الإرهاب.

وهشام عبد الله عبد الدايم ممثل مصري، بدأت حياته الفنية عام 1984م، ومن أشهر أدواره في فيلم الطريق إلى إيلات وكذلك مسلسل البخيل وأنا، في أعمال هامة منها: "ليالي الحلمية، تفاحة آدم، لحظات حرجة، خالتي صفية والدير، بوابة الحلواني، السيرة الهلالية" وغيرها.

المصدر: اليوم الجديد

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *