التخطي إلى المحتوى

ارتفع الجنيه الاسترليني يوم الثلاثاء مع ترحيب المستثمرين بأنباء أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي حصلت على ضمانات ملزمة قانونا من الاتحاد الأوروبي قبل تصويت هام في البرلمان على اتفاقها للانسحاب من الاتحاد.

وتجاوزت مكاسب الاسترليني ثلاثة سنتات فوق المستويات المتدنية التي سجلها يوم الاثنين مع مراهنة المتعاملين على أن ماي ستضمن في النهاية دعم زملائها المتشككين لاتفاقها، مما سيمنح بريطانيا عملية خروج أكثر تنظيما.

ومقابل اليورو سجل الاسترليني أعلى مستوى في 22 شهرا.

وارتفع الاسترليني 0.6 بالمئة إلى 1.3232 دولار في التعاملات المبكرة بلندن ليقترب من المستويات المرتفعة التي لامسها خلال الليل عندما وصل إلى 1.3290 دولار. ونزل الاسترليني إلى 1.2945 دولار يوم الاثنين.

وأمام اليورو، أبلى الاسترليني بلاء حسنا وصعد 0.4 بالمئة إلى 85.15 بنس بعد أن لامس 84.755 بنس في وقت سابق.

ونزل مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات، 0.2 بالمئة إلى 97.013 مع إقبال المستثمرين علي شراء الأصول عالية المخاطر.

ونزل الين الياباني في ظل تحسن المعنويات، وفقد 0.1 بالمئة إلى 111.375 ين.

وارتفع اليورو 0.2 بالمئة إلى 1.12655 دولار، متعافيا من خسائر الأسبوع الماضي عندما أعلن البنك المركزي الأوروبي تأجيل رفع أسعار الفائدة.
لندن – رويترز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *